• ×
الخميس 27 ربيع الثاني 1443

يا نِـسـاء أرْضـعـن الـسـائـقـين..!

06-09-1431 07:59 صباحاً 1040 زيارات

عبدالله منور الجميلي "صحيفة المدينة السعودية"

قال الضَـمِــير الـمُـتَـكَـلِّـم: يقول الشيخ عبدالمحسن العُـبِـيْـكان في أحد برامج الإفتاء التلفزيونية ما نصه: (الرضاع ما كان دون الحَـولِـيـن؛ ((والوالدات يرضعن أولادهنّ حولين كاملين لمن أراد أن يتمّ الرضاعة))؛ لكن ذهب شيخ الإسلام ابن تيمية وكذلك الـشّـوكاني، وعدد من العلماء المحققين إلى أنه إذا احتاج أهل بيت «ما» إلى شخص يدخل عليهم أو يسكن معهم؛ ودخوله فيه صعوبة عليهم بسبب وجود بنات وزوجة؛ ففي هذه الحالة لا بأس أن ترضعه الزوجة؛ والدليل حديث سالم مولى حذيفة، فلما نَـزَل تَحْـرِيم التبني جاءت امرأة أبي حذيفة، وقالت: يارسول الله إن سالماً يدخل علي، وقد حرم الله التبني؛ فقال: أرضعيه تَحْـرُمِـي عليه، (وهو كبير) وكذلك عائشة رضي الله عنها إذا كانت تحتاج أن يدخل عليها أحد، طلبت من إحدى أخواتها أن ترضعه؛ وأكد الشيخ العبيكان أن هذا ليس حكماً خاصاً، بل عاماً).
يقول أحد الأصدقاء: يمكن أن يُـفِـيـد من فتوى الشيخ العبيكان هذه (وهي محفوظة على موقع اليوتيوب)؛ النساء المحتاجات للسّائقين الأجانب فما عليهن إلا أن يقـمْـن بإرضاعهم ليصبحوا محارم للبيت كله !!
ويقول آخر: تلك الفتوى حَـلَّ سريع ومناسب للتخلص من الزوجات الغَـثِـيـثَـات، تَـرضع منها، وتصـيـر أمك، وتَـحْـرَم عليك وتِـفْـتَـك !!
وأقول: سبق طرح هذه القضية عام 2007 م عن طريق الدكتور عزت عطية من علماء الأزهر؛ حيث قال: بجواز إرضاع المرأة لزميل العمل منعاً للخلوة غير الشرعية، وقد هاجمه بعدها الكثير من أهل العلم؛ فما الذي تغير اليوم؛ وأخيراً لماذا لا يترك أمْـر الفتاوى التي تتعرض لبعض ما تَـعَـارف عليه الناس، وتثير جدلهم للإفتاء عبر المراكز العلمية؛ وهي مطالب سابقة للشيخ العبيكان خالفها اليوم !! ألقاكم بخير والضمائر متكلمة.
aaljamili@yahoo.com

أكثر